نمو الاقتصاد الجزائري 3.7% في الربع الأول 2017

طباعة

نما الاقتصاد الجزائري بنسبة 3.7% في الربع الأول من العام وهو ما يقل قليلا عن النمو البالغ 3.9% المسجل في نفس الفترة من العام الماضي وذلك رغم تحسن أداء قطاع الطاقة في البلد العضو في أوبك.
وما زال الاقتصاد الجزائري معتمدا بكثافة على النفط والغاز اللذين يشكلان 60% من ميزانية الدولة و94% من إجمالي إيرادات التصدير.
وأثر انخفاض حاد في إيرادات الطاقة تأثيرا كبيرا على أوضاع المالية العامة واضطر السلطات لخفض الإنفاق وتجميد مشروعات استثمار في البنية التحتية.
وقال المكتب الوطني للإحصاءات إن قطاع الطاقة نما بنسبة 7.1% في الأشهر الثلاثة الأولى من العام مقابل 2.6% في نفس الفترة من 2016.
وأضاف أن النمو الإجمالي للقطاعات غير النفطية بلغ 2.8% مقارنة مع 4% في الربع الأول من 2016. وحقق قطاع الزراعة نموا بلغ 3% مقابل 4.8% قبل عام.
وبلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 4% في 2016 بارتفاع طفيف من 3.9% في العام السابق.