أسهم أوروبا تهبط مع تضرر المصدرين من ارتفاع اليورو

طباعة

تراجعت الأسواق الأوروبية مع تضرر الشركات المصدرة من ارتفاع اليورو بعد اجتماع للبنك المركزي الأوروبي بشأن السياسة النقدية.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.4% في جلسة متقلبة متخليا عن المكاسب التي حققها في وقت سابق حيث ضغط ارتفاع اليورو على أسهم الشركات المصدرة.

وجاء ارتفاع العملة والعائد على السندات بعد أن أبقى البنك المركزي الأوروبي على سياسته النقدية دون تغيير، وبعدما قال رئيس البنك ماريو دراغي إن صناع السياسات سيناقشون تعديلات محتملة على برنامج شراء السندات في الخريف.

وتصدر قطاع الموارد الأساسية الأوروبي قائمة الخاسرين بهبوط بلغ 1.9% بينما تعرضت أسهم شركات الطيران وشركات الدفاع السيارات لضغوط أيضا.

وارتفع اليورو بنحو 11% منذ بداية العام أمام الدولار.

وانخفضت أسهم البنوك الأوروبية 0.4% بفعل هبوط أسهم نورديا 5.2%.

وقادت أسهم لوفتهانزا قطاع السفر والترفيه إلى الهبوط بانخفاض بلغ 8.6%، بينما انخفضت أسهم شركة الطيران المنخفض التكلفة البريطانية إيزي جيت بنحو ستة بالمئة بعد توقعات حذرة بشأن أسعار الصيف.

وهبط سهم ساب السويدية للطيران 5.5% في أسواء أداء يومي خلال عام بعدما أخفقت الشركة في تحقيق توقعات الربع الثاني.

لكن أسهم التكنولوجيا كانت نقطة مضيئة حيث ارتفعت بقيادة إنجيتكو جروب التي زاد سهمها بأكثر من 5% بعد أنباء عن أن الشركة ستشتري منافستها بامبورا مقابل 1.5 مليار يورو.

وفي أنحاء أوروبا، أغلق المؤشر داكس الألماني منخفضا 0.04% والمؤشر كاك 40 الفرنسي 0.32%، بينما ارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.77%.