بنك لويدز البريطاني يحقق أعلى ربح نصف سنوي في 8 أعوام

طباعة

أعلنت مجموعة لويدز المصرفية البريطانية تحقيق أعلى ربح نصف سنوي في ثمانية أعوام وزيادة توزيعات الأرباح المؤقتة على الرغم من تباطؤ الاقتصاد. وهذه أول نتائج يعلنها البنك منذ خروجه من ملكية الحكومة.
وأعلن أكبر بنك لخدمات الأفراد في بريطانيا أن ربحه قبل خصم الضريبة بلغ 2.5 مليار جنيه مايعادل نحو 3.3 مليار دولار وهو ما يزيد بنحو 4% عن الفترة ذاتها من العام الماضي.
ويقل هذا عن توقعات المحللين التي كانت عند 2.86 مليار جنيه.
وجاءت الزيادة في الأرباح نتيجة لزيادة الدخل. لكن ارتفاع أكبر من المتوقع في تعويضات العملاء عن التضليل في بيع وثائق تامين على مدفوعات قروض، وهي أكثر الفضائح المالية تكلفة في بريطانيا، قلص الأرباح.