"بي.إن.بي باريبا" يسجل انخفاضا أقل من المتوقع في أرباح الربع الثاني

طباعة

سجل "بي.إن.بي باريبا" انخفاضا أقل من التوقعات في صافي ربح الربع الثاني في نتائجه التي أعلنها يوم الجمعة مستفيدا من خفض التكاليف وزيادة الإيرادات في قطاع الخدمات المصرفية الاستثمارية.

وأعلن - أكبر مصرف مدرج في فرنسا - انخفاضا نسبته 6.4% في صافي ربحه ليصل إلى 2.396 مليار يورو متجاوزا بكثير التوقعات التي جاءت في استطلاع لآراء خمسة محللين أجرته رويترز لربح قدره 1.91 مليار.

وارتفعت إيرادات البنك 4.6%.

وتراجعت المصروفات 6% بفضل إجراءات خفض التكاليف التي جرى تطبيقها في إطار خطة التحول التي دشنها البنك في بداية 2016 والتي تهدف إلى زيادة العائد على الأسهم بعد خصم الضريبة إلى 19 بالمئة في 2020 من 13.3 بالمئة في 2016.

وفي المجمل، تقلصت الإيردات إلى 10.94 مليار يورو من 11.32 مليارا قبل عام عندما أعلن المصرف أرباحا رأسمالية استثنائية بقيمة 597 مليون من بيع حصة في فيزا يوروب.

كما جاءت الإيرادات فوق 10.84 مليار يورو توقعها محللون حيث ساعدت أرباح قوية في قطاع الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات إلى جانب الخدمات المالية الدولية في تبديد أثر انخفاض طفيف في إيرادات أسواق خدمات التجزئة المصرفية الأوروبية.