أسهم أوروبا تنخفض بسبب خسائر شركات التعدين والقطاع المالي

طباعة

هبط المؤشر ستوكس 600 لأسهم الشركات الأوروبية وكذلك مؤشر الأسهم القيادية بمنطقة اليورو بنسبة 0.1 في المئة. وتراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2 في المئة.

هذا، وتصدر قطاع التكنولوجيا قائمة القطاعات الأقوى أداء مع ارتفاع أسهم ديالوغ لأشباه الموصلات وإيه.إم.إس وهما من موردي أبل 5.7 و3.3 في المئة على الترتيب، بعد أن دفع التفاؤل بشأن هواتف آيفون أسهم أبل إلى مستويات قياسية في تعاملات الليلة الماضية.

لكن الارتفاع في قطاع التكنولوجيا لم يكن كافيا لتبديد أثر انخفاضات في أسهم قطاعي التعدين والنفط التي انخفضت بفعل تراجع أسعار المعادن والخام.

إلى ذلك، دفعت نتائج مخيبة للآمال سجلها سوسيتيه جنرال وكومرتس بنك قطاع البنوك في منطقة اليورو للتراجع.

كما انخفض مؤشر القطاع 0.4 في المئة. لكن ناتكسيس قفز نحو أربعة في المئة بفضل ارتفاع أرباحه.

ومع استمرار موسم الإعلان عن نتائج الأعمال، من المتوقع أن ترتفع أرباح الشركات في أوروبا في الربع الثاني 13.4 في المئة على أساس سنوي، أو ما يعادل 11.2 في المئة باستثناء قطاع الطاقة.

يذكر أن السوق الأوروبية اتسمت بالضعف لتأثرها بهبوط أسهم شركات التعدين والبنوك.