العجز التجاري المصري يهبط 46% في النصف الأول

طباعة

هبط عجز الميزان التجاري للبلاد هبط 46 بالمئة على أساس سنوي في النصف الأول من 2017 ليصل إلى 13 مليار دولار، مع نمو الصادرات وانخفاض الواردات.

وذكرت وزارة التجارة والصناعة المصرية في بيان أن الصادرات زادت ثمانية بالمئة في ستة أشهر حتى نهاية يونيو حزيران إلى 11.130 مليار دولار في حين تراجعت الواردات 30 بالمئة إلى 24 مليار دولار.

كما أشار الوزير إلى أن العوامل التي أسهمت في تراجع عجز الميزان التجاري تشمل "زيادة الاعتماد علي الصناعة المحلية من خلال إحلال المنتجات المحلية محل المنتجات المستوردة التي لها مثيل محلي ويتم استيرادها من الخارج".

يذكر أن مصر تعمل منذ العام الماضي على تقليص وارداتها من خلال تقييد استيراد السلع غير الأساسية وزيادة الجمارك بنسب كبيرة على الكثير من السلع.