مسح لقطاع الخدمات يشير لنمو بريطاني "بطيء" في الربع الثالث

طباعة

نما النشاط في قطاع الخدمات البريطاني بشكل طفيف في يوليو تموز مما يشير إلى أن الاقتصاد البريطاني سيحقق نمواً "بطيئا" في الشهور المقبلة.

وارتفع مؤشر آي.إتش.إس ماركت/سي.آي.بي.إس لمديري مشتريات قطاع الخدمات إلى 53.8 في يوليو تموز من أدنى مستوى في أربعة شهور في يونيو حزيران عندما سجل 53.4. ويزيد ذلك بشكل طفيف على متوسط توقعات خبراء الاقتصاد لكنه أقل من متوسط المدى الطويل.

ويأتي إعلان مؤشر قطاع الخدمات من قطاع الصناعات التحويلية الأصغر بكثير وبيانات ضعيفة لقطاع البناء.

والنظرة المستقبلية للمدى الطويل ضعيفة أيضا لأن توقعات شركات قطاع الخدمات للعام المقبل أقوى عما كانت عليه في يونيو حزيران لكنها ما زالت ضمن أضعف القراءات منذ نهاية عام 2012.

هذا، وأظهر مؤشر آي.إتش.إس ماركت أن شركات الخدمات وظفت عمالة في الشهر الماضي بأسرع وتيرة منذ يناير كانون الثاني 2016 وأن عدداً من هذه الشركات عانى لإيجاد عمالة ماهرة ملائمة.