الدولار يتمسك بمعظم مكاسبه مع ترقب بيانات التضخم الأمريكي

طباعة

تراجع الدولار قليلا بنسبة 0.1% إلى 93.449 لكنه ظل متمسكاً بمعظم مكاسبه في أعقاب تقرير قوي عن الوظائف في الولايات المتحدة وترقب المستثمرين لبيانات التضخم الأمريكي.

هذا، وارتفع مؤشر الدولار 0.76 بالمئة في نهاية الأسبوع الماضي وسط بيانات قوية عن الوظائف عززت الاتجاه نحو مزيد من التقييد في السياسة النقدية.

لكن المؤشر ما زال منخفضا 8.6 بالمئة منذ بداية العام.

إلى ذلك، تجاهل اليورو انخفاضً غير متوقع في الإنتاج الصناعي الألماني في يونيو حزيران ليرتفع 0.19 بالمئة إلى 1.179 دولار.

وهبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياته في عشرة أشهر أمام اليورو مع رهان المستثمرين على أن بنك إنجلترا المركزي سيبقي أسعار الفائدة عند مستويات قياسية منخفضة في الأشهر القادمة في الوقت الذي يتجه فيه البنك المركزي الأوروبي نحو

تشديد السياسة النقدية.