مصر تفرض قيوداً لتقليص أعداد المستفيدين الجدد من دعم السلع الغذائية

طباعة

فرضت مصر قيودا تستهدف تقليص أعداد المستفيدين من بطاقات الدعم التمويني (السلع الغذائية) مستقبلا أبرزها فرض حد أقصى بواقع أربعة أفراد للأسرة الواحدة عند استخراج بطاقة جديدة.

هذا، وتشمل القواعد التي ستطبق على البطاقات الجديدة ألا يزيد الحد الأقصى لدخل أصحاب المعاشات عن 1200 جنيه (67.5 دولار) وللعاملين بالحكومة والقطاع الخاص وقطاع الأعمال عن 1500 جنيه.

كما تنص القواعد على ألا يزيد الحد الأقصى للدخل الشهري عن 800 جنيه لأصحاب العمالة المؤقتة والمهنيين والحرفيين والسائقين والمتعطلين والحاصلين على مؤهلات دراسة عليا ومازالوا بدون عمل.

وتدعم مصر نحو 68.8 مليون مواطن من خلال حوالي 20.8 مليون بطاقة تموين.

إلى ذلك، تدعم مصر 50 جنيها شهريا لكل فرد مستفيد في بطاقة التموين ليشتري بها سلعا غذائية أساسية.

وشمل قرار وزير التموين على المصيلحي الذي يحمل تاريخ 24 يونيو حزيران أن يستحق لأصحاب الأمراض المزمنة وذوي الاحتياجات الخاصة صدور بطاقة تموينية دون التقيد بالحد الأقصى للدخل.

يذكر أن الحكومة المصرية تعكف على تنفيذ برنامج للإصلاح الاقتصادي تم الاتفاق عليه العام الماضي مع صندوق النقد الدولي يشمل فرض ضريبة القيمة المضافة وتحرير سعر صرف الجنيه وخفض الدعم الموجه للكهرباء والمواد البترولية

سعياً إلى إنعاش الاقتصاد وإعادته إلى مسار النمو وخفض واردات السلع غير الأساسية.

وتعاني مصر ارتفاعاً حاداً في التضخم منذ تحريرها سعر صرف الجنيه في نوفمبر تشرين الثاني مما أفقد العملة المصرية نصف قيمتها.