"بنك الاتحاد الوطني" يحدث برنامجه للسندات

طباعة

أكدت مصادر مصرفية أن بنك الاتحاد الوطني بأبوظبي يحدث برنامجه للسندات وقد يصدر سندات مقومة بالدولار بعد ذلك.

وقالت المصادر لرويترز إن البنك - الذي تملك فيه الحكومة حصة أغلبية - يحدث برنامج السندات المتوسطة الأجل الذي يسمح بتكرار إصدار السندات.

ولم يعين الاتحاد الوطني بنوكا بعد للعملية وما زال توقيت الإصدار المزمع للسندات غير محدد.

وقد يصبح بنك الاتحاد الوطني واحدا من أولى المؤسسات المالية في الخليج التي تصدر سندات عامة بعد فترة هدوء في فصل الصيف والذي توقفت خلاله الإصدارات خارج المنطقة تقريبا.

ولدى بنك الاتحاد الوطني برنامج سندات قائم بقيمة ثلاثة مليارات دولار، وجمع 300 مليون دولار عبر سندات لأجل خمس سنوات في فبراير/شباط الماضي.

وقبل ذلك أصدر البنك سندات بقيمة 600 مليون دولار لأجل خمس سنوات في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي.

وباستثناء البنوك الإسلامية فإن بنك الاتحاد الوطني هو رابع أكبر بنك تجاري في دولة الإمارات من حيث القروض والسلف. ويعمل البنك أيضا في مصر ولديه فروع في الكويت وقطر علاوة على مكتب تمثيلي في الصين.

وبنك الاتحاد الوطني حاصل على تصنيف A1 من موديز و+A من قبل فيتش. وعدلت موديز نظرتها المستقبلية للودائع طويلة الأجل لبنك الاتحاد الوطني إلى مستقرة من سلبية في مايو أيار بما يتماشى مع نفس التعديل الذي أجرته على نظرتها المستقبلية لحكومة أبوظبي.