أسعار النفط تهبط 2.5% بفعل ارتفاع الدولار وبيانات صينية ضعيفة

طباعة

هبطت أسعار النفط بأكثر من 2.5 بالمئة في معاملات متقلبة، وسط ارتفاع الدولار وبيانات ضعيفة للطلب المحلي في الصين مما نال من الأسعار بعد دعم وجيز بفعل بواعث القلق من تراجع محتمل في إمدادات الخام القادمة من ليبيا.

وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 1.37 دولار بما يعادل 2.63 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 50.73 دولار للبرميل.

وأغلقت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط منخفضة 1.23 دولار أو 2.52 بالمئة عند 47.59 دولار للبرميل.

وأوضح المحلل لدى برايس فيوتشرز غروب في شيكاغو فيل فلين "إنه الدولار القوي والقلق بشأن الطلب الصيني والأحجام الضعيفة."

وارتفع الدولار على نطاق واسع مع قيام المتعاملين بتصفية المراهنات على انخفاض العملة الأمريكية والتي أعقبت تصاعد التوترات مع كوريا الشمالية وبيانات تضخم غير مشجعة.

وقال المحللون إن المستثمرين عادوا إلى الدولار متشجعين بتوقف حرب التصريحات بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

وتأثرت أسعار النفط أيضا بأنباء تراجع استهلاك الخام بمصافي التكرير الصينية في يوليو/تموز.

وأضاف المحللون أن التراجع فاق التوقعات مما أدى إلى تفاقم المخاوف من انحسار الطلب الصيني على النفط بفعل تخمة المعروض من منتجات الوقود المكررة.