الاسترليني يتراجع أمام الدولار متجها لأدنى مستوى في نحو 6 أسابيع

طباعة

هبط الاسترليني عن 1.30 دولاراً و90 بنساً مقابل اليورو وسط شكوك بشأن تعامل الحكومة مع محادثات الانسحاب وانهيار التوقعات هذا الشهر برفع بنك انكلترا المركزي أسعار الفائدة خلال العام المقبل.

هذا، وتراجع الاسترليني 0.1 في المئة إلي 1.2870 دولاراً في التعاملات المبكرة في لندن في حين ارتفع 0.1 في المئة أمام العملة الأوروبية الموحدة إلى 91.2 بنساً لليورو.

وجاء تراجع الجنيه الاسترليني متجهاً صوب أقل مستوى في نحو 6 أسابيع مقابل الدولار مع استمرار تأثر العملة سلباً بتنامي الشكوك بشأن تقدم محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ومن المقرر أن تصدر بريطانيا مزيدا من المعلومات هذا الأسبوع لتحديد استراتيجيتها في محادثات الانفصال، حيث يسعى الوزراء لدحض تلميحات بأن المفاوضات تسير ببطء وقد تتأجل لوقت لاحق هذا العام.