هبوط صفقات الإندماج والاستحواذ بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بـنسبة 23%

طباعة

انخفض عدد صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنسبة 23% في النصف الأول من العام الحالي، وبلغت 192 صفقة، مقارنة مع 250 صفقة في النصف الأول من عام 2016.

وكشف أحدث تقرير لإرنست ويونغ، أن قيمة الصفقات المعلنة بالمنطقة تراجعت بنسبة 17٪ إلى 31.9 مليار دولار ، في النصف الأول من عام 2017، مقابل 38.9 مليار دولار في نفس الفترة من عام 2016.

هذا وبلغت قيمة 61 صفقة صادرة من المنطقة 19.6 مليار دولار، مقابل 38 صفقة اندماج واستحواذ واردة قيمتها 7.3 مليار دولار، علاوة على 93 صفقة محلية قيمتها 5 مليارات دولار.

وبحسب التقرير، جاءت صفقة استحواذ شركة دبي لصناعات الطيران على مجموعة شركات "أواس" بقيمة 7.5 مليار دولار ، في صدارة أنشطة الاندماج والاستحواذ في المنطقة خلال النصف الأول من عام 2017.

وقال رئيس خدمات استشارات الصفقات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى آرنست ويونغ  "فِل غاندير" أن في النصف الأول من عام 2017، هيمنت صفقات الاستحواذ خارج منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على 61٪ من رأس المال، مما جعل من هذه المنطقة مصدّراً صافياً لرأس المال.

وتوقع غاندير أن يستمرّ هذا الاتجاه خلال الفترة المتبقية من العام، حيث لا يزال المستثمرون يرون أن هناك قيمة أكبر ومخاطر أقلّ في الأسواق خارج منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

يذكر أن متوسط قيمة الصفقات الواردة نما بنسبة 36٪، والصادرة بنسبة 123٪، خلال النصف الأول من عام 2017 ،مقارنة مع النصف الأول من عام 2016، بينما هوى متوسط قيمة الصفقات المحلية بنسبة 74٪ في النصف الأول من عام 2017 بالمقارنة مع النصف الأول من عام 2016.

أما بالنسبة للربع الثاني من العام، فقد شهد انخفاضاً بشكل عام في حجم وقيمة الصفقات مقارنة مع الربع الثاني من عام 2016، حيث وصلت الصفقات المعلنة في الربع الثاني من عام 2017 إلى 80 صفقة بقيمة 12.7 مليار دولار مقارنة بـ 135 صفقة في الربع الثاني من عام 2016 قيمتها 20.1 مليار دولار.