نيكي يهبط لأدنى مستوى في 4 أشهر بعد إطلاق كوريا الشمالية صاروخاً فوق اليابان

طباعة

سجل المؤشر نيكي للأسهم اليابانية أدنى مستوياته خلال التعاملات في نحو أربعة أشهر بالتزامن مع إطلاق كوريا الشمالية صاروخا فوق اليابان مما أثار قلق المستثمرين وزاد الإقبال على الين باعتباره ملاذا آمنا.

وأغلق المؤشر نيكي القياسي منخفضا 0.5% عند 19362.55 نقطة، وبلغ المؤشر خلال التعاملات 19280.02 نقطة بانخفاض 0.9% عن إغلاق الجلسة السابقة مسجلا أدنى مستوياته منذ الأول من مايو/ أيار.

وانخفض المؤشر، الذي خسر 1.2% في أغسطس/ آب، عن متوسطه المتحرك في 200 يوم للمرة الأولى منذ نوفمبر/ تشرين الثاني.

وانحسرت التوترات في شبه الجزيرة الكورية خلال الجلسات الأخيرة، لكن بيونغيانغ أثارتها من جديد بإطلاق صاروخ صباح مر من فوق اليابان وهبط في المحيط الهادي قبالة منطقة هوكايدو بشمال اليابان.

ودفع ذلك الين للارتفاع أمام الدولار، الذي نزل 0.4% إلى 108.65 ين بعدما بلغ 108.320 ين وهو أدنى مستوياته منذ 18 أبريل/ نيسان.

غير أن بعض شركات التصدير الكبرى تجاهلت ارتفاع العملة اليابانية، إذ ارتفع سهم نيسان موتور 0.4% وسوبارو 0.1% وهيتاشي 0.4%.

وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.2% لينهي الجلسة عند 1597.76 نقطة.