ثقة المستهلك الأمريكي الأعلى في 5 أشهر وصعود أسعار المنازل

طباعة

ارتفعت ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة لأعلى مستوياتها خلال خمسة أشهر في أغسطس/آب مع تنامي تفاؤل الأسر بخصوص سوق العمل بينما شهدت أسعار المنازل مزيدا من الصعود في يونيو/حزيران مما يرجح استمرار تسارع إنفاق المستهلكين في الآونة الأخيرة.

ودعمت بيانات اليوم الاعتقاد بأن النمو الاقتصادي سيتسارع في النصف الثاني من العام بعد أداء ضعيف في وقت سابق.

وقال مجلس المؤتمر إن مؤشره لثقة المستهلكين ارتفع إلى 122.9 هذا الشهر من 120.0 في يوليو/تموز مسجلا أعلى قراءة منذ مارس/آذار حينما بلغ أعلى مستوي له في 16 عاما عند 124.9.

وكانت قراءة أغسطس/آب أيضا ثاني أعلى مستوى لها منذ عام 2000.

ويؤثر ارتفاع ثقة المستهلكين بشكل إيجابي على إنفاقهم الذي تسارع في الربع الثاني بعدما تباطأ في بداية العام ويعطي أيضا دفعة للاقتصاد بعد أن نما 1.9% في النصف الأول.

وقلص الدولار خسائره أمام سلة من العملات بفعل البيانات.

وقال اقتصاديون إن تفاؤل المستثمرين وتحسن سوق العمل عاملان يدفعان مجلس الاحتياطي الفدرالي (المركزي الأمريكي) لزيادة أسعار الفائدة مجددا هذا العام رغم القلق من استمرار معدل التضخم المنخفض.

وأظهر تقرير ثان ارتفاع مؤشر ستاندرد اند بورز كور لوجيك كيس-شيلر المجمع لأسعار المنازل في 20 منطقة حضرية 5.7% على أساس سنوي في يونيو حزيران بعد زيادة مماثلة في مايو أيار.

وترتفع أسعار المنازل بفعل نقص حاد في المعروض بالسوق وطلب قوي.