البنزين يقفز 4% والنفط متباين مع إضرار هارفي بمزيد من المصافي

طباعة


قفزت عقود البنزين الأمريكية الآجلة 4% في حين تباين أداء أسعار النفط ا بعد أن أوقف الإعصار هارفي 16% من الطاقة التكريرية بالولايات المتحدة مما كبح إنتاج الوقود وأدى إلى مزيد من التضخم في مخزونات الخام.

وتفيد تقارير الشركات بتوقف ما لا يقل عن ثلاثة ملايين برميل يومياً من الطاقة التكريرية أي أكثر من 16% من الإجمالي الأمريكي،

يذكر أن الساحل الأمريكي على خليج المكسيك يضم نحو نصف الطاقة التكريرية للولايات المتحدة.

هذا وتراجع الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 13 سنتا بما يعادل 0.3% إلى 46.44 دولار للبرميل، هذا وأغلقت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت مرتفعة 11 سنتا أو 0.2% إلى 52 دولارا للبرميل.

في حين بلغ خصم غرب تكساس عن برنت 5.92 دولار للبرميل اليوم وهو أعلى مستوى في أكثر من عامين.

وفي سوق البنزين الأمريكية قفزت العقود الآجلة 4% ليتحدد سعر التسوية عند 1.7833 دولار للغالون وهو الأعلى في أكثر من عامين.