اليورو يواصل مكاسبه والأنظار على المركزي الأوروبي

طباعة

واصل اليورو مكاسبه وسط تنامي التوقعات بأن أي مخاوف يشير إليها البنك المركزي الأوربي بشأن قوته في اجتماع يعقد هذا الأسبوع لن يكون لها سوى تأثير محدود.

وزاد اليورو 0.1% إلى 1.1905 دولار، محققا مكاسب طفيفة مع استقرار معظم العملات إلى حد كبير في ظل ارتفاع التوترات بشأن كوريا الشمالية.

هذا وصعدت العملة الأوروبية الموحدة أكثر من 13% أمام الدولار منذ بداية العام، وزادت ما يربو على خمسة بالمئة على مؤشر مرجح بالتجارة يعده المركزي الأوروبي منذ أبريل/ نيسان.

وأبقت التوترات السياسية الدولار ضعيفاً أمام الين والفرنك السويسري في حين تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.15% إلى 92.508.