مجموعة ماجد الفطيم تتعاون مع هاسبرو الامريكية لاستضافة أول نسخة تفاعلية واقعية من لعبة مونوبولي

طباعة
أعلنت مجموعة ماجد الفطيم عن إبرام شراكة مع شركة هاسبرو الامريكية لتستضيف دبي في صيف هذا العام أول لعبة"مونوبولي"مضخَّمَة بأبعاد تفاعلية حية. وسيكون عشاق اللعبة الشهيرة بالدولة من بين أوائل من يستمتعون بالنسخة المضخَّمة من لعبة مونوبولي في العالم، وستكون هذه النسخة حصرية إذ ستُزين بالعديد من أشهر معالم دولة الإمارات العربية المتحدة وأشهر وُجهات التسوق والترفيه التابعة لشركة ماجد الفطيم. وتستضيف مراكز التسوق الثلاث التابعة لشركة ماجد الفطيم بدبي(مول الإمارات، سيتي سنتر ديرة، سيتي سنتر مردف) اللعبة الشهيرة خلال الفترة بين 26-13يونيو. وقال المدير تنفيذي أول لإدارة العقارات لدى شركة ماجد الفطيم العقارية فؤاد شرف:"هذه الشراكة الاستراتيجية بين ماجد الفطيم وهاسبرو هي الأولى من نوعها بالمنطقة، وتنبع من قيمنا المشتركة، فشركة هاسبرو حريصة على توفير تجربة ترفيهية ممتعة لمختلف الفئات العمرية، وماجد الفطيم حريصة على تحقيق أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم، وتؤكد شراكتنا مع مؤسسات عالمية على التزامنا في توفير المزيد من اللحظات التي لا تنسى لكل من يرتاد مراكز التسوق التابعة لشركة ماجد الفطيم". وستُصمَّم النسخة المبنية المضخَّمة من اللعبة بما يلائم كل مركز تسوق مشارك ودولة الإمارات العربية المتحدة عامة، وستلفت أنظار المتسوقين والزوار. وسيتمكن من يلعب هذه النسخة الحصرية والضخمة من مونوبولي سحب بطاقات الحظ الكبيرة أو يجد نفسه خلف القبضان في زنزانة ثلاثية الأبعاد، بالإضافة إلى العديد من المزايا الإضافية المشوقة. وليس هذا فحسب، بل قد يفوز المشاركون في اللعبة الاستراتيجية بجوائز فورية في حال وصلوا إلى خانة سكي دبي أو آي فلاي أو ماجيك بلانيت أو سوكر سيركس أو المستكشفون الصغارأو أكوابلاي. ولتظل هذه التجربة في الذاكرة، ستتوافر هدايا تذكارية مثل التقاط صور مع "مستر مونوبولي" وكذلك طلاء أظافر للسيدات بنقشة مستوحاة من اللعبة.
//