المحفظة العقارية لصناديق الاستثمار السعودية تتراجع 8% في عام

طباعة

تراجعت قيمة أصول الاستثمارات العقارية لصناديق الاستثمار السعودية بنسبة 8% خلال عام، حيث بلغت بنهاية الربع الثاني من العام الجاري 2017 نحو 3.19 مليار ريال، فيما كانت 3.45 مليار ريال بنهاية الفترة نفسها من العام الماضي، منخفضة بقيمة 281 مليون ريال خلال الفترة.

ووفقاً لتحليل صحف محلية، فإن تراجع أصول الاستثمارات العقارية لصناديق الاستثمار يأتي على الرغم من أن إجمالي أصول الصناديق بشكل عام قد ارتفع بنسبة 24% خلال الفترة نفسها.

وأظهر التحليل، ارتفاع إجمالي أصول صناديق الاستثمار في السعودية بنسبة 24% لتبلغ 110.4 مليار ريال بنهاية الربع الثاني من العام الجاري، مقابل 89.2 مليار ريال نهاية الربع الثاني من العام الماضي، مرتفعة بقيمة 21.2 مليار ريال في عام.

هذا وتشكل قيمة أصول الصناديق العقارية 2.9% من إجمالي أصول الصناديق العامة في السعودية بنهاية الربع الثاني من العام الجاري.

ويعد تراجع قيمة أصول الصناديق المستثمرة في العقارات، مقابل ارتفاع إجمالي أصول الصناديق خلال عام، مؤشراً على ركود في حركة تداول العقارات في السعودية، بعد تضخم أسعارها خلال السنوات الماضية، ويتزامن مع فرض رسوم سنوية على الأراضي البيضاء نسبتها 2.5%.

يذكر أن صناديق الاستثمار العامة والخاصة التي يشملها التقرير تختلف عن الصناديق العقارية المتداولة.

ويحظر على هذه الصناديق الاستثمار في الأراضي البيضاء (غير المستغلة)، وذلك حسب التعليمات الخاصة بصناديق الاستثمار العقارية المتداولة التي أعلنتها هيئة السوق المالية في 30 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.

وتلزم التعليمات الصادرة عن الهيئة، هذه الصناديق بتوزيع 90% على الأقل من صافي ربحها السنوي على ملاك الوحدات سنوياً.