الدولار يتماسك مع تأهب الأسواق لإجتماع المركزي الأوروبي

طباعة

تماسك الدولار في تعاملات هادئة في السوق في حين يبدو أن المتعاملين ينتظرون ما ستسفر عنه سلسلة من اجتماعات البنوك المركزية أكثرها أهمية اجتماع من المقرر أن يعقده البنك المركزي الأوروبي الخميس.

وارتفع اليورو نحو 14% مقابل الدولار منذ بداية العام، وفي الأسبوع الماضي بلغ أقوى مستوياته منذ أوائل 2015 في الوقت الذي يراهن فيه المستثمرون على وقف البنك المركزي الأوروبي برنامجه للتحفيز النقدي ويقلصون فيه توقعاتهم بزيادة أسعار الفائدة الأمريكية مجدداً.

هذا واستقر اليورو عند 1.1924 دولار منخفضاً بواقع سنت عن أعلى مستوى سجله الأسبوع الماضي والبالغ 1.2070 دولار.

وفي وقت سابق، انخفض الدولار مقتربا من أدنى مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر عند 108.45 ين بفعل مخاوف بشأن طموحات كوريا الشمالية النووية والإعصار إرما، وهو أحد أقوي العواصف الأطلسية في قرن من الزمان والذي ضرب جزراً واقعة شمال الكاربيي اليوم.

وتعافي الدولار ايضاً ليستقر مقابل الين، وما زال الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي منخفضين بقوة خلال الجلسة.

واستقرت العملة الأمريكية مقابل سلة من عملات رئيسية أخرى بعد أن تعرضت لضغوط أمس الثلاثاء بفعل تصريحات ليل برينارد عضوة مجلس الاحتياطي الاتحادي التي قالت إن التضخم دون المستهدف وإن مجلس الاحتياطي الاتحادي يجب أن يتوخي الحذر بشأن زيادة أسعار الفائدة الأمريكية.