نائب رئيس الفدرالي الأمريكي يقرر الاستقالة لأسباب شخصية

طباعة

قرر نائب رئيس الفدرالي الامريكي ستانلي فيشر - 73 عاما - الاستقالة من منصبه في منتصف أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وفي رسالة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أوضح أنه يستقيل لأسباب شخصية وأن الاستقالة ستسري في 13 أكتوبر/تشرين الأول أو قرب ذلك الموعد.

وقال فيشر "إنه لمن دواعي الشرف أن أخدم مجلس الاحتياطي الاتحادي، لاسيما العمل إلى جانب الرئيسة (جانيت) يلين"، مشيرا إلى التحسن الذي طرأ على الاقتصاد والنظام المالي في السنوات القليلة الماضية.

وكان من المقرر أن تنتهي فترة ولاية فيشر العام المقبل، لكن استقالته المبكرة تعطي ترامب فرصة لاتخاذ مزيد من الخطوات في إعادة تشكيل البنك المركزي في وقت أقرب من المتوقع.