البنك الآسيوي للاستثمار يعتزم الموافقة على قروض بـ 4 مليارات دولار بنهاية 2017

طباعة

كشف البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية الذي تقوده الصين عن أنه يمضي قدما نحو تحقيق هدفه لموافقات على قروض قيمتها حوالي أربعة مليارات دولار بحلول نهاية 2017 .

ووافق البنك بالفعل على قروض بقيمة ثلاثة مليارات دولار منذ أن بدأ عملياته قبل 20 شهرا.

من جانبه، قال نائب رئيس البنك للسياسة والإستراتيجية جواكيم فون أمسبرج "نرى بالفعل طلبا قويا جدا ولدينا قائمة كبيرة بمشاريع قيد الدراسة. دول كثيرة أحضرت مشاريع إلينا لكن قدرتنا على معالجتها مقيدة".

ويعمل بالبنك الآسيوي للاستثمار حوالي 120 موظفا مقارنة ببنك التنمية الآسيوي والبنك الدولي، وكلاهما يعمل به بضعة آلاف من الموظفين. ويقول البنك إن مثل هذه المستويات للعمالة تقيد قدرته على إنجاز مشاريع محتملة في بعض المجالات.

واستثنى البنك المشاريع النووية من استراتيجته لقطاع الطاقة قائلا إنه سيدرس فقط دعم "حالات خاصة جدا" مرتبطة بتحسين سلامة مثل هذه المنشآت.

وأضاف فون أمسبرج "نحن لا نفعل كل شيء" مضيفا أن البنك لا يصدر تقييما بشأن التكنولوجيا النووية لكنه قال إن القطاع يتطلب "مهارات عمالة شديدة التخصص ونحن ليس بوسعنا الاستثمار فيه".

وجعل هبوط أسعار معدات الطاقة الشمسية القطاع موضع تركيز. وعرض البنك قرضا بقيمة 210 ملايين دولار على مصر لتمويل 11 محطة للطاقة الشمسية بقدرة مجمعة قدرها 490 ميجاوات.

وقال نائب رئيس البنك إن مشاريع الطاقة الشمسية في مصر قد تحفز على مشروعات مماثلة في دول مجاورة.

لكن جماعات مدافعة عن البيئة انتقدت البنك لقوله إنه منفتح على الاستثمار في مشاريع الفحم.