بيل بوتنيجر الشرق الأوسط تنفصل عن الشركة البريطانية الأم

طباعة

ذكرت ذراع الشرق الأوسط لشركة بيل بوتينجر للعلاقات العامة في بيان إنها تجري محادثات للإنفصال عن الشركة الأم البريطانية التي ينتظر أن تخضع للحراسة القضائية هذا الأسبوع.

هذا وعرضت بيل بوتينجر التي كانت حتى وقت قريب واحدة من أكبر شركات العلاقات العامة في العالم الشركة للبيع بعدما أدارت حملة ذات طابع عنصري في جنوب أفريقيا أدت لابتعاد نظرائها عنها.

ونتيجة لذلك أعلنت شركة شايم ثاني أكبر مساهم في الشركة شطب حصتها البالغة 25% واستقالة رئيسها التنفيذي وأكبر مساهم فيها.

وذكر البيان أن بيل بوتينجر الشرق الأوسط، وهي كيان قانوني منفصل مقره دبي لكنه لا يزال يتبع الشركة الأم، ليست طرفاً في إجراءات الحراسة القضائية وتجري محادثات "للإنفصال رسمياً عن المالك الحالي".

وأضاف البيان أن بيل بوتينجر الشرق الأوسط لقيت اهتماماً من عدد كبير من المستثمرين المحتملين وأن إدارتها تعتزم الاستحواذ على الوحدة.

وأعلنت بيل بوتينجر آسيا أنها ستنفصل عن الشركة الأم وستغير إسمها إلي كلاريكو للاتصالات.