إيران تبرم إتفاقات مع سوريا لإصلاح وترميم شبكة الكهرباء

طباعة

قالت وسائل إعلام رسمية إن إيران وقعت اتفاقات مع دمشق لإصلاح وترميم شبكة الكهرباء في سوريا.

هذا وذكرت الوكالة العربية السورية الرسمية للأنباء (سانا) إن البلدين وقعا مذكرة تفاهم أثناء زيارة وزير الكهرباء السوري إلى طهران تتضمن بناء محطة لتوليد الكهرباء بقدرة 540 ميجاوات في محافظة اللاذقية الساحلية.

وأضافت الوكالة أن الإتفاقات تشمل أيضا "إعادة تأهيل وتفعيل" مركز التحكم الرئيسي للمنظومة الكهربائية السورية في دمشق.

وتتضمن الاتفاقات أيضاً إعادة تأهيل محطة للكهرباء بقدرة 90 ميغاوات في محافظة دير الزور.

وأضافت الوكالة أن الجانبين وقعا أيضا عقدين يتضمن أحدهما توريد خمس مجموعات غازية لمدينة حلب بقدرة 125 ميغاوات.

يذكر أن في يناير كانون الثاني الماضي وقعت الحكومة الإيرانية وكيانات قريبة من الحرس الثوري الإيراني اتفاقات مهمة في قطاعي الإتصالات والتعدين مع دمشق.

في السياق ذاته تشارك شركات إيرانية بالفعل في سلسلة مشاريع لتوليد الكهرباء في سوريا، هذا وتهدف إيران إلى تصدير الكهرباء وإيجاد أكبر شبكة للكهرباء في العالم الإسلامي عن طريق ربط الشبكة الوطنية في إيران مع الشبكتين في العراق ولبنان.

وفي أغسطس آب قالت إيران إنها صدرت بضائع قيمتها 58 مليون دولار إلى سوريا في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام بزيادة قدرها 100% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.