سابك السعودية تنجح في إنتاج يوريا عالية النقاوة يزيد من كفاءة استهلاك الوقود

طباعة
نجحت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" هذا العام في إنتاج يوريا عالية النقاوة، التي ستتيح لمحركات الديزل العمل بشكل أكثر كفاءة مع خفض الانبعاثات الخطرة. وستمكن المادة الجديدة بطاقة تصل إلى 80 ألف طن سنوياً في شركة الجبيل للأسمدة "البيروني"، إحدى شركات "سابك" التابعة في مدينة الجبيل الصناعية. وستتيح المادة الجديدة تطبيق تقنيات أنظف في محركات الديزل، من خلال الحقن السائل لمحلول اليوريا في تيار العادم قبل بلوغه المحول الحفزي ، ليحسن هذا من أداء المحرك، ويزيد من كفاءة استهلاك الوقود، وفي ذات الوقت يقضي على أكاسيد النيتروجين المتزايدة باستخدام اليوريا. بحسب وكالة الانباء السعودية. وأكد نائب الرئيس التنفيذي للأسمدة في "سابك " المهندس خالد بن عبدالعزيز المانع أنه في إطار التزام "سابك" القوي وحرصها المستمر تجاه الحفاظ على بيئة نظيفة، من خلال تقديم منتجات مستدامة، فقد طورت الشركة هذه الفكرة الاستراتيجية المبتكرة لإنتاج صنف عالي الجودة من اليوريا، يساعد في خفض انبعاثات غازات أكاسيد النيتروجين الخطرة من عوادم محركات الديزل، إضافة إلى تلك الناتجة عن الإجراءات الصناعية. وأبان أن هذا المشروع يأتي اتساقاً مع استراتيجية الشركة للاستدامة، الرامية إلى مشاركة خبراتها مع الزبائن، من أجل تطوير منتجات وتطبيقات وطرح حلول مبتكرة تستجيب لاحتياجاتهم المستدامة. الجدير بالذكر أن هذه المادة هي صنف نقي من اليوريا، سيتم إنتاجها على شكل حبيبات، باستخدام تقنية التشكيل بالدوران، التي تمتاز باستهلاكها المنخفض للطاقة وإضفائها على المنتج خصائص فيزيائية وميكانيكية متفوقة، حيث تشمل تطبيقات المنتج الجديد الشاحنات الثقيلة، ومصانع إنتاج الإسمنت، ومعامل إنتاج الطاقة، والماكنات غير المستخدمة في النقل على الطرق، والنقل البحري.