المعدن الأصفر يهبط متأثرا بتوقعات بشأن سياسة المركزي الأوروبي

طباعة

انخفض سعر الذهب، بعدما دعا مسؤول في البنك المركزي الأوروبي إلى تقليص برنامج التحفيز وإن كانت الشكوك بشأن المزيد من الزيادة في أسعار الفائدة الأمريكية قلصت الخسائر بعد بيانات اقتصادية أضعف من التوقعات في الولايات المتحدة.

وأصدرت سابين لوتنشليغر عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي الدعوة الأكثر وضوحا من أحد صناع سياسات البنك إلى الآن لتقليص برنامج طباعة النقد البالغة قيمته 2.3 تريليون يورو.

وعززت بيانات تظهر أن الأجور في منطقة اليورو نمت بأسرع وتيرة في عامين في الربع الثاني مبررات تقليص برنامج البنك المركزي الأوروبي التحفيزي.

ونزل الذهب في السوق الفورية 0.4% إلى 1324.58 دولار للأونصة. وانخفض المعدن 1.5% منذ بداية الأسبوع متجها لتكبد أول خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع.

ونزل الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم ديسمبر/كانون الأول 0.1% إلى 1328.30 دولار للأونصة.

وقلص المعدن الأصفر خسائره بعد صدور بيانات أظهرت هبوط مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة على غير المتوقع في أغسطس/آب وتراجع الإنتاج الصناعي للمرة الأولى منذ يناير/كانون الثاني بسبب تداعيات الإعصار هارفي.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.6% إلى 17.64 دولار للأونصة وتتجه لتكبد أول خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع.

وتراجع البلاتين 0.8% إلى 970.80 دولار للأونصة بعدما لامس أدنى مستوى منذ 25 أغسطس/آب عند 968.30 دولار للأونصة.

ونزل المعدن 3% على أساس أسبوعي متجها صوب تكبد أكبر خسارة أسبوعية منذ أوائل مايو/أيار.

وانخفض البلاديوم 0.5% إلى 918 دولارا للأونصة بعدما بلغ أدنى مستوياته في أربعة أسابيع أمس الخميس. ويتجه المعدن لتسجيل ثاني هبوط أسبوعي.