النفط يسجل أكبر مكسب أسبوعي منذ يوليو

طباعة

استقرت أسعار الخام الامريكي قرب أعلى مستوى في خمسة أشهر متجهة صوب تحقيق أفضل أداء أسبوعي منذ أواخر يوليو/تموز بفعل توقعات بزيادة الطلب واستئناف تدريجي لتشغيل مصافي نفط أمريكية.

وتوقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) هذا الأسبوع طلبا أعلى على نفطها في 2018، ولمحت إلى بوادر على تحسن السوق العالمية، مشيرة إلى أن اتفاق خفض الإنتاج الذي أبرمته مع منتجين خارجها يساهم في تقليص تخمة المعروض.

وأعقب ذلك تقرير أصدرته وكالة الطاقة الدولية قال إن التخمة في الإمدادات تتقلص بفضل قوة الطلب الأوروبي والأمريكي وانخفاض الإمدادات من دول أوبك والمنتجين المستقلين.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 15 سنتا أو 0.27% في التسوية إلى 55.62 دولار للبرميل في جلسة اتسمت بالتقلب وشهدت ارتداد الخام عن أدنى مستوى في الجلسة عند 54.86 دولار إلى أعلى مستوى عند 55.75 دولار.

ويتجه الخام العالمي صوب تحقيق ثالث مكسب أسبوعي على التوالي وأعلى زيادة أسبوعية منذ نهاية يوليو/تموز.

وعند التسوية، استقرت العقود الآجلة للخام الأمريكي دون تغير يذكر عند 49.89 دولار للبرميل ولكن سجلت مكاسب اسبوعية بـ 5.1% وهو أفضل أداء في 7 أسابيع.

ويركز مستثمرو النفط أيضا أنظارهم على آثار أخرى لزيادة الطلب على الخام بفعل استئناف عمل مصافي النفط الأمريكية بعد تعطل نتج عن الإعصار هارفي.