لوحات ذكية تستخدم "الإيموجي" لتنبيه السائقين بشأن السرعة بدبي

طباعة

بدأت هيئة الطرق والمواصلات بدبي، خلال الأسبوع الأول من العام الدراسي الحالي، توجيه رسائل ذكية تتفاعل مع السائقين وأولياء الأمور في مناطق المدارس، عبر لوحات ذكية قادرة على تحديد سرعة المركبة، وتوجيه رسالة ودية مباشرة للسائقين من خلال وجوه معبرة على طريقة "الإيموجي" في رموز الواتس آب، مع عبارات إرشادية بحسب سرعة المركبة عند مرورها على أجهزة وحساسات بالقرب من مناطق المدارس.

وذكرت الهيئة عبر حسابها الرسمي في "تويتر"، أنه "تم تنفيذ المرحلة الأولى لتشمل عدة مناطق من المشروع كمرحلة تجريبية، منها 5 مناطق في الأسبوع الأول للمدارس، وهي منطقة المحيصنة الأولى، والمزهر، والوصل، والقرهود، والصفا، وسيتم الانتقال إلى المرحلة الثانية في مناطق أخرى وفقا لمعايير هندسية خاصة بالطريق، وعدد المدارس الموجودة وإحصائيات مخالفات السرعة الزائدة في تلك المناطق".

هذا وأوضحت أن اللوحات الذكية هي عبارة عن أجهزة مزودة بشاشات إلكترونية يتم برمجتها لالتقاط وإظهار سرعة المركبة في مناطق المدارس على الشاشة، مصحوبة بتعبير على شكل وجوه معبرة تترجم بشكل ذكي حالة السائق خلال قيادة مركبته.