نمو الأجور بمنطقة اليورو عند أعلى مستوى خلال عامين في الربع الثاني من 2017

طباعة

أظهرت بيانات أن الأجور في منطقة اليورو زادت في الربع الثاني بأسرع وتيرة في عامين بما يوفر قدراً من الارتياح للبنك المركزي الأوروبي في سعيه لارتفاع معدل التضخم.

وقال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي (يوروستات) إن أجر الساعة زاد 1.8% في الفترة من أبريل/ نيسان إلى يونيو/ حزيران من قراءة معدلة بلغت 1.4% في الربع الأول ليسجل أعلى زيادة منذ الربع الأول من 2016.

هذا وارتفعت الأجور 2%على أساس سنوي في الربع الثاني من 1.3% في الربع الأول لتسجل أعلى معدل للزيادة منذ الربع الأول من 2015.

ويمثل ضعف تضخم أسعار المستهلكين مشكلة على وجه الخصوص للبنك المركزي الأوروبي إذ ظل دون المعدل الذي يستهدفه البنك، والبالغ نحو 2%، خلال السنوات الأربع الأخيرة على الرغم من برنامج التحفيز النقدي غير المسبوق ولن يصل إلى المستوى المستهدف قبل نهاية العقد.

وبلغ معدل التضخم 1.5% في أغسطس/ آب، ويتابع البنك المركزي الأوروبي الأجور عن كثب، آملا في أن تدفع قوة النمو الاقتصادي وتسارع خلق فرص العمل في نهاية المطاف الرواتب للارتفاع وتعطي دفعة للتضخم هو في أمس الحاجة إليها.