صندوق النقد العربي يرفع معدلات نمو الاقتصادات العربية إلى 2.9% في 2018

طباعة

بوادر التعافي النسبي للنشاط الاقتصادي العالمي رافقه جهود وسياسيات إصلاحية اقتصادية قامت بها حكومات الدول العربية عقب تراجعات أداء القطاع النفط والغاز وتباطؤ التجارة الدولية راغبة في رفع معدلات نمو اقتصاداتها

صندوق النقد العربي أشار في بياناته إلى أن الاقتصادات العربية ستحقق معدل نمو يبلغ الـ 1.9% خلال العام الجاري ليرفع المعدل إلى 2.9% عن العام القادم 2018 مقابل معدل نمو بلغ 2.6% خلال عام 2016 مشيرا إلى أن معدلات النمو المتوقعة للدول العربية لا تزال دون المستوى الذي يساعد في تحقيق خفض لمعدلات البطالة والفقر في المنطقة العربية.

تقديرات صندوق النقد العربي رأت أن هذا التعافي يواجه عددا من التحديات يتمثل أهمها في ضعف الإنتاجية واستمرار حالة عدم اليقين بشأن مسارات السياسات الاقتصادية في الاقتصادات المتقدمة، إلا أن المصارف العربية لا تواجه تحديات كبيرة للوفاء بمتطلبات كفاية رأس المال للجنة "بازل"، نظراً لارتفاع نسبة تغطية رأس المال للأصول المرجحة بالمخاطر إلى نحو 17% في المتوسط على مستوى الدول العربية، مقارنة بمتطلبات "بازل" البالغة 10.5%

وفي سياق متصل أطلق صندوق النقد العربي مبادرة اقليمية لتعزيز الشمول المالي في الدول العربية والتي تهدف لتقديم المشورة الفنية لمساعدة السلطات في الدول العربية على تعزيز فرص الوصول للتمويل والخدمات المالية.