جزر الكاريبي في حالة إنذار قبل وصول الإعصار ماريا

طباعة

وضعت جزر الكاريبي التي اجتاحها الإعصار إيرما قبل عشرة أيام في حالة انذار قبل الوصول الوشيك للإعصار الجديد ماريا الذي قد تزداد قوته بتوالي الساعات ويتسبب بأضرار كبرى.

وأعلنت حالات الإنذار لمواجهة الإعصار في سان كيتيس ونيفيس وفي مونتسيرات التابعة للمملكة المتحدة وفي الدومينيكان وفي جزيرتي غوادالوب ومارتينيك في الانتيل الفرنسية.

وكانت عين الإعصار ماريا الذي ينتمي الى الفئة الأولى تبعد 145 كيلومترا شمال شرق باربادوس كما أعلن المركز الأميركي للأعاصير.

ونبه المركز الأميركي للأعاصير إلى أن قوة الإعصار ماريا الذي يتقدم بسرعة 20 كلم في الساعة مصحوبا برياح يمكن أن تبلغ حتى 150 كلم في الساعة "ستزداد سريعا في الساعات 48 المقبلة ويتحول اعصارا كبيرا قبل ن بمر قرب جزر الفون" وهي أرخبيل يفصل بحر الكاريبي عن المحيط الاطلسي.

ويمكن ان يؤدي الإعصار إلى "ارتفاع خطر للمياه من 1.2 إلى 1.8 متر مصحوبا بأمواج مدمرة عملاقة" لدى مروره قرب جزر ويندوارد .

وتفيد توقعات المسار أن عين الإعصار ماريا ستمر بعد ذلك, الثلاثاء على الطرف الشمالي الشرقي لبحر الكاريبي.

ووضعت أيضا في حالة انذار الجزر العذراء البريطانية والأميركية وانتيغوا وباربودا وسانت لوسي وكذلك سان اوستاس وسابا في جزر الأنتيل الهولندية.