غوغل تشتري وحدة بكسل من اتش.تي.سي مقابل 1.1 مليار دولار

طباعة

أعلنت شركة غوغل الأمريكية على الإستحواذ على الوحدة التي تصنع هاتفها الذكي بكسل من شركة اتش.تي.سي التايوانية مقابل 1.1 مليار دولار في أحدث مسعى لها نحو تصنيع الأجهزة.

وسعت جوجل لتعزيز قدرتها في صناعة الأجهزة باتفاقات وإطلاق منتجات جديدة، حيث عينت في العام الماضي المدير التنفيذي السابق في موتورولا ريك أوسترلوه لإدارة وحدتها لصناعة الأجهزة.

وقالت غوغل "بالنسبة لنا يؤكد هذا الاتفاق على التزانها بالهواتف الذكية والاستثمارات الكلية في قطاعها الناشئ لتصنيع الأجهزة".

ووفقا للاتفاق تحصل غوغل أيضا على رخصة غير حصرية لحقوق الملكية الفكرية الخاصة بشركة اتش.تي.سي. وستواصل الشركة التايوانية إدارة بقية قطاع الهواتف الذكية التابع لها.

واتش.تي.سي شريك طويل الأمد لجوجل وتظهر تقديرات بعض المحللين أن شحنات غوغل بكسل تسهم بنسبة 20% من شحنات الهواتف الذكية للشركة.

لكن الشركة التايوانية التي كانت تسحتوذ على نسبة 10% من سوق الهواتف ذكية على مستوى العالم شهدت تراجعا حادا في حصتها السوقية بسبب منافسة أبل وسامسونغ وشركات صينية.

وهذه ثاني محاولة من غوغل لغزو سوق تصنيع الهواتف المحمولة حيث سبق أن أشترت موتورولا مقابل 12.5 مليار دولار في 2012 ثم باعتها بعد عامين إلى مجموعة لينوفو الصينية بأقل من ثلاثة مليارات دولار.

ومن المتوقع الانتهاء من الصفقة الخاضعة للموافقات التنظيمية بحلول مطلع العام المقبل.