أسعار النفط تهبط 1% بفعل مبيعات لجني الأرباح

طباعة

أغلقت عقود النفط منخفضة 1%، بعد أن أقبل المستثمرون على مبيعات لجني الأرباح في أعقاب موجة صعود رفعت الأسعار إلى أعلى مستوياتها في 26 شهرا في أعقاب تهديدات من تركيا بقطع صادرات الخام من منطقة كردستان العراق.

وتتعرض الأسواق أيضا لضغوط قبل بيانات أسبوعية بشأن المخزونات البترولية في الولايات المتحدة من المتوقع أن تظهر رابع زيادة أسبوعية على التوالي في مخزونات الخام.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 58 سنتا إو ما يعادل حوالي 1 بالمئة لتبلغ عند التسوية 58.44 دولار للبرميل بعد أن قفزت في وقت سابق من الجلسة إلى 59.49 دولار وهو أعلى مستوى لها منذ يوليو تموز 2015 وبزيادة تبلغ أكثر من 34 بالمئة عن أدنى مستوى لها في 2017.

وأغلقت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط منخفضة 34 سنتا أو 0.7 بالمئة عند 51.88 دولار للبرميل بعد أن سجلت أعلى مستوى في خمسة أشهر عند 52.43 دولار.

وكرر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان تهديدا بغلق خط الأنابيب الذي ينقل ما بين 500 ألف و600 ألف برميل من الخام يوميا من شمال العراق إلى ميناء جيهان التركي في تكثيف للضغط على الإقليم في ظل استفتاء على الاستقلال.

وفقد هذه الإمدادات إلى جانب تخفيضات في الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل من المنتجين في أوبك وخارجها أثار مخاوف من شح في الإمدادات.