وفاة كابتن طائرة إماراتية أثناء رحلة جوية

طباعة

توفي قائد طائرة شحن إماراتية أثناء قيادتها في رحلة من أبو ظبي إلى أمستردام، الأمر الذي جعل مساعده يجبر على الهبوط اضطراياً في مطار الكويت الدولي.

وأعلنت شركة الاتحاد للطيران في بيان نشرته كالة الأنباء الإماراتية (وام) وفاة أحد طياريها على متن رحلتها الرقم EY927 لخدمات الشحن من أبوظبي إلى أمستردام بعد إصابته بعارض صحي طارئ في وقت مبكر من انطلاق الرحلة ليتم تحويل الطائرة إلى مطار الكويت الدولي من قبل مساعده.

وقال ناطق رسمي باسم الاتحاد للطيران في بيان إن مساعد الطيار الأول أصدر نداء استغاثة، وحوّل مسار الطائرة إلى مطار الكويت الدولي.

وأضاف أن الطائرة استقبلت لدى هبوطها في مطار الكويت من قبل فريق طبي لمساعدة الطيار على متن الطائرة إلا أنه وبعد المعاينة الطبية أعلنت وفاته.

وكانت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية، أعلنت هبوط طائرة شحن تابعة لإحدى شركات الطيران، في مطار الكويت الدولي اضطرارياً، بعدما تلقت بلاغاً يفيد بتعرض قائد الطائرة لعارض صحي مفاجىء.

وبحسب وكالة الأنباء الكوتية "كونا"، فأن برج المراقبة تلقى بلاغاً صباح اليوم من احدى الطائرات العابرة فوق الأجواء الكويتية، يفيد بتعرض قائد الطائرة لعارض صحي مفاجىء أدى إلى وفاته.

وأوضحت كونا أنه تم التعامل مع البلاغ وفق إجراءات الطوارئ والسلامة المتبعة وهبطت الطائرة بسلام.