مصر تستهدف إنتاج 500 ألف سيارة بحلول عام 2022

طباعة

أكثر من ثلاثين في المائة هو حجم الانخفاض المتوقع في مبيعات قطاع السيارات في مصر خلال عام ألفين وسبعة عشر، انخفاض سببه الرئيس هو الزيادات الكبيرة التي سجلتها أسعار السيارات في الاونة الأخيرة وتحديدا منذ قرار تحرير سعر صرف الجنيه، وفي محاولة لإنعاش هذه السوق جاء معرض أوتوماك فورميولا ليفتح نافذة جديدة يستطيع من خلالها المصنعون طرح فئات جديدة من السيارات وتقديم عروض مغرية للمستهلكين لإنعاش حركة المبيعات التي تباطئت خلال الأشهر الماضية.

(مقطع صوتي) يحيى عبد القدوس: مدير التسويق بالمجموعة البافارية للسيارات

(مقطع صوتي) فادي كامل: نائب رئيس شركة هيونداي- مصر

ومع سعي مصر لجذب المزيد من شركات السيارات العالمية للتصنيع في مصر، يبدو أن ثمة اهتماما متزايدا من الشركات الصينية بطرح المزيد من السيارات في مصر، وبأسعار تقل كثيرا عن نطيراتها الكورية أو الأوروبية حيث يتوقع الكثيرون أن تستحوذ السيارات الصينية على حصة كبيرة من السوق في مصر خلال السنوات القليلة القادمة

(مقطع صوتي) عمرو سليمان: نائب رئيس شركة الأمل لتصنيع وتجميع السيارات

(مقطع صوتي) وائل كامل: الرئيس التنفيذي لشركة شانجان- مصر

وفيما تستهدف مصر وفق استراتيجية تم إعدادها لتطوير صناعة السيارات إنتاج خمسمائة ألف سيارة سنويا وتصدير مائة ألف بحلول عام ألفين واثنين وعشرين، تسعى الحكومة حاليا لمراجعة نسب المكون المحلى بهدف تعميق الصناعة المحلية والوصول بحجم استثمارات هذه الصناعة إلى خمسة مليارات دولار وزيادة صادراته إلى ثلاثة مليارات دولار سنويا.

(مقطع صوتي) طارق قابيل: وزير الصناعة والتجارة المصري

وتشير البيانات الحكومية إلى أن أكثر من مائة شركة مصرية تعمل في قطاع الصناعات المغذية لقطاع السيارات وأنه يوفر نحو ستة وثمانين ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة