المعنويات الاقتصادية بمنطقة اليورو تقفز لأعلى مستوى في 10 سنوات

طباعة

أظهرت بيانات المفوضية الأوروبية أن المعنويات الاقتصادية بمنطقة اليورو تحسنت أكثر من المتوقع في سبتمبر أيلول ووصلت مستويات لم تشهدها منذ يوليو تموز عام 2007، مع زيادة التفاؤل في جميع القطاعات ماعدا الخدمات المالية.

وأظهر المسح أن مؤشر المعنويات في الدول التسع عشرة الأعضاء بمنطقة اليورو ارتفع إلى 113.0 في سبتمبر أيلول من 111.9 في أغسطس آب، وذلك بأعلى من التوقعات التي أشارت أن تسجل 112

وتحسنت المعنويات كثيرا في قطاع الصناعة إلى 6.6 في الشهر الجاري من 5.0 في أغسطس آب، بينما زاد التفاؤل في قطاع الخدمات الذي يساهم بأكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو إلى 15.3 من 15.1.

وزاد مؤشر ثقة المستهلكين إلى -1.2 من -1.5 وهو ما يزيد على متوسط الأجل الطويل عند -12.5، كما أظهرت معنويات قطاع تجارة التجزئة ارتفاع إلى 3.0 من 1.6.

وأظهرت بيانات المفوضية أن المعنويات لم تتدهور إلا في قطاع الخدمات المالية ليصل المؤشر إلى 18.8 من 25.6 في أغسطس آب.

وارتفعت توقعات التضخم حيث توقع المزيد من المستهلكين ارتفاع الأسعار خلال الاثني عشرة شهرا المقبلة، وارتفع المؤشر إلى 14.2 من 11.6 في أغسطس آب.

وفي قطاع الصناعات التحويلية يتوقع المصنعون ارتفاع أسعار البيع، حيث صعد المؤشر إلى 10.5 من 8.1.

وارتفع مؤشر المفوضية لمناخ الأعمال الذي يشير إلى المرحلة التي تمر بها دورة الأعمال إلى 1.34 في سبتمبر أيلول من 1.08 في أغسطس آب وهي أعلى قراءة منذ أبريل نيسان 2011 عندما سجل 1.35 .