السعودية تعين "بي.إن.بي باريبا" مستشارا لبيع محطة تحلية بقيمة 7.2 مليار دولار

طباعة

عينت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة السعودية "بي.إن.بي باريبا" ليقدم لها المشورة في بيع محطة رأس الخير للتحلية البالغة قيمتها 7.2 مليار دولار، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" عن مصدر.

ومحطة تحلية المياه وإنتاج الكهرباء من بين عدد من الأصول المملوكة للدولة التي تبيعها الحكومة في إطار مسعاها للخصخصة لتخفيف الضغط على إنفاقها الرأسمالي وتنويع إيرادات الحكومة وتقليص الاعتماد على النفط.

ولم ترد المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة حتى الآن على طلب للتعليق. وامتنع بي.إن.بي باريبا عن التعقيب.

وتعمل المحطة منذ عام 2014، وستنتج 1.025 مليار متر مكعب من المياه المحلاة يوميا عند العمل بكامل طاقتها لإمداد الرياض ومناطق أخرى.

وطلبت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة تقديم مقترحات للصفقة في يونيو/حزيران.

كانت مصادر أكد في أغسطس/آب أن بنوكا أخرى بجانب بي.إن.بي باريبا جرى مخاطبتها من أجل الصفقة، ومن بينها جي.آي.بي كابيتال وميزوهو ومجموعة سوميتومو ميتسوي المصرفية وإتش.إس.بي.سي وستاندرد تشارترد.

وتعكف المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أيضا على العمل في عدد من مشروعات المياه والكهرباء لتطويرها بالشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية، عينت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة مستشارين قانونيين وماليين وفنيين لبناء محطتين لتحلية المياه إحداهما تقع في الشقيق بالمناطق الحدودية بين جازان وعسير والأخرى في مدينة ينبع الواقعة على ساحل البحر الأحمر ستخدم المدينة المنورة.