شركات منطقة اليورو كافحت لمواكبة زيادة الطلب في سبتمبر

طباعة

أظهر مسح نشرت نتائجه أن أنشطة الأعمال في أنحاء منطقة اليورو حققت نموا سريعاً في سبتمبر/ أيلول في الوقت الذي كانت الشركات تكافح فيه لتغطية الطلب ومن المرجح أن يكون النشاط جيدا خلال أكتوبر/ تشرين الأول أيضا.

وسجلت القراءة النهائية لمؤشر آي.إتش.إس ماركت لمديري المشتريات في منطقة اليورو 56.7 الشهر الماضي مقارنة مع 55.7 في أغسطس/ آب، وهو ما يتماشى مع تقديرات أولية بأن يتجاوز المؤشر بكثير مستوى الخمسين نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش.

هذا وصعد المؤشر الفرعي الذي يقيس الطلبيات الجديدة بينما قفز مؤشر تراكم الأعمال إلى 54.3 من 53.0 ليسجل أعلى مستوى منذ فبراير شباط 2011 مما يوحي بأن زيادة وتيرة النشاط لم تكن كافية لمواكبة الطلب.

في حين صعد مؤشر مديري المشتريات الذي يغطي قطاع الخدمات بمنطقة اليورو إلى 55.8 من 54.7 مقابل 55.6 في القراءة الأولية.

وجاءت هذه الزيادة على الرغم من ارتفاع الأسعار بثاني أسرع وتيرة خلال أكثر من ستة أعوام. وارتفع مؤشر أسعار الإنتاج إلى 51.8 في الشهر الماضي من 51.3 .

وأظهرت بيانات مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) أن التضخم في منطقة اليورو سجل نتيجة دون المتوقع في سبتمبر أيلول مما يلقي الضوء على استمرار ضعف نمو الأسعار بينما يدعم موقف البنك المركزي الأوروبي فيما يتعلق بالإلغاء التدريجي لحوافزه الفائقة.