بنك ستاندرد تشارترد يحقق أرباحاً فاقت التوقعات في الربع الثالث من 2017

طباعة

أظهرت نتائج أعمال بنك ستاندرد تشارترد تحقيقه أرباحاً أفضل من المتوقع في الربع الثالث من العام بلغت 814 مليون دولار، مع تفاديه خسائر فادحة من الاستثمار المباشر والقروض المتعثرة كانت قد أثرت سلبا على أرباحه قبل عام.

وأظهرت بيانات تومسون رويترز أن ربح البنك قبل حساب الضرائب تجاوز متوسط توقعات المحللين البالغ 809 ملايين دولار.

في حين انخفضت مخصصات انخفاض قيمة القروض 42% إلى 348 مليون دولار وهو مقياس مهم للبنك الذي عانى من القروض المتعثرة في الأعوام القليلة الماضية.

ويراقب المستثمرون مخصصات انخفاض القيمة عن كثب في البنك الذي عانى من تخمة من الديون المتعثرة في الأعوام القليلة الأخيرة بعد إفراط في الإقراض.

هذا وقال البنك اليوم إن النفقات زادت بنسبة 4%، وهو ما يرجع بدرجة كبيرة إلى إعادة الاستثمار في إطار سعي البنك لتعزيز العوائد.

من جهة أخرى انخفضت نسبة كفاية رأس المال الأساسي، وهو أيضا مقياس مهم لمتانة الوضع المالي يحظى بمتابعة وثيقة، من 13.8% في نهاية يونيو حزيران إلى 13.6%.