السعادة سلم .. تصعده بـ 5 خطوات فقط!

طباعة

يقال إن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة واحدة، ماذا عن مشوار السعادة؟ هل فكرت يوماً بماذا يبدأ؟ ترى أيبدأ بالفوز في مسابقة لليانصيب؟ أم باقتناء سيارة جديدة، أم ملابس فاخرة، أم بالإقامة في منزل فاره؟

في الوقت الذي يلهث فيه الجميع بحثاً عن المصدر الحقيقي للسعادة، تبقى هنالك خطوات محددة تمكن الشخص من بلوغها بسهولة وسرعة أكبر مما كان يعتقد!

فما هي تلك الخطوات؟

  1.  الشعور بالامتنان والشكر لوجود كل ما تملك

 

نتيجة بحث الصور عن ‪disabled happy‬‏

 

يدرك السعداء أهمية كل ما يملكونه في حياتهم مهما كان بسيطاً، فيستمتعون على سبيل المثال بمذاق الوجبة التي يتناولونها، أو يسرون لمجرد النظر إلى أمواج البحر، وهو ما يعزز شعورهم بالامتنان والشكر لتوفر النعم في حياتهم.

يشعر السعداء بالرضا الدائم، فهو أساس الوصول إلى أقصى درجات الاطمئنان والراحة النفسية.

 

  1. ممارسة التمارين ولو لـ 10 دقائق يومياً

 

نتيجة بحث الصور عن ‪exercise‬‏

 

يقول المثل الشعبي: " في الحركة بركة"، إذن فممارسة التمارين تعد خطوة هامة في طريق السعادة.

ينظم السعداء أوقاتاً محددة للأنشطة والتمارين بشكل يومي، ما يبدد شعورهم بالضغط ويحفز أدمغتهم على إفراز هرمون السعادة.

 

  1. إنفاق المال على الغير

 

نتيجة بحث الصور عن ‪spending money on others‬‏

 

سعادتك باقتنائك بعض الحاجيات لغيرك ستفوق سعادتك بالإنفاق على نفسك.

جرب أن تقتني كتاباً أو هدية لأحد رفاقك، أو تبرع لشخص فقير ببعض المال، وستشعر بنتيجة ذلك على الفور.

 

  1. احرص على إحاطة نفسك بالأشخاص السعداء

 

نتيجة بحث الصور عن ‪happy people‬‏

 

ابتعد عن الأشخاص السلبيين وأحط نفسك بالسعداء والناجحين، سيكون لذلك أثر كبير على شعورك.

 

  1. نم جيداً

 

نتيجة بحث الصور عن ‪sleeping man‬‏

 

حصولك على قسط كاف من النوم يعزز من أدائك وتركيزك خلال اليوم ويجدد نشاطك، وهو ما سيشحنك بالسعادة.

 

ترجمة: نور قاضي أمين

 

//