إجازة المدارس ترفع الطلب على السفر وتقفز بأسعار التذاكر 50%

طباعة
سجلت أسعار تذاكر السفر إلى الوجهات السياحية الرئيسية خلال موسم الصيف، ارتفاعاً وصل إلى 50% خلال الأيام القليلة الماضية، مع اقتراب إجازة للمدارس، وتراجع أعداد المقاعد الشاغرة إلى عدد من الوجهات. وحسب ما افادت جريدة الاتحاد فقد أكدت شركات سفر وسياحة أن الطلب على التذاكر يتزايد بشكل تدريجي، ما يؤدي إلى ارتفاع مواز في الأسعار، مشيراً إلى أن إيجاد مقاعد شاغرة إلى بعض الوجهات السياحية الرئيسية أصبح أمراً صعباً. ويأتي هذا الطلب المرتفع بالرغم من أن أغلب الحجوزات للرحلات السياحية تتركز على الفترة التي تلي شهر رمضان، وتمتد لغاية بدايات سبتمبر المقبل، فيما تسبقها حجوزات المقيمين بدولة الامارات إلى بلدانهم. وأشار هؤلاء إلى أنه من الصعب إيجاد مقاعد شاغرة إلى تركيا وألمانيا والنمسا وسويسرا وماليزيا، إضافة إلى الهند والأردن ولبنان ومصر، حيث وصل إشغال الرحلات إليها إلى نحو 100% لدى بعض شركات الطيران، وهو ما انعكس على الأسعار. جاء ذلك فيما تشهد العاصمة البريطانية لندن انخفاضاً ملحوظاً في الطلب من جانب المسافرين، مقابل زيادة على دول أخرى أوروبية أخرى كالنمسا وسويسرا وألمانيا وفرنسا. وتقول "الاتحاد" نقلا عن مسؤولين في شركات سياحية إن الطلب يتركز على ألمانيا وتركيا وماليزيا بشكل أساسي، حيث إن الطلب على الرحلات إلى تلك الوجهات وصل إلى 100%، حيث أصبح من الصعب إيجاد مقاعد شاغرة، الأمر الذي رفع أسعار التذاكر إلى ماليزيا على سبيل المثال لتتراوح بين 3000 إلى 3500 درهم في حين أن الأسعار في الأيام العادية كانت لا تتجاوز 2200 درهم، لافتاً إلى تراجع الطلب بصورة ملحوظة إلى لندن بسبب الحوادث الأخيرة. وتشهد الرحلات إلى الهند والأردن ومصر ولبنان طلبا من المقيمين في الامارات، حيث تحقق إشغالا كاملا، كما ادى قلة توفر المقاعد الى رفع الأسعار بصورة كبيرة. كما ان المقاعد في الرحلات إلى لبنان أصبحت قليلة، حيث يتراوح إشغال الرحلات بين 90 إلى 100% حاليا. وتتركز معظم الحجوزات على الأسبوع الأخير من شهر رمضان، إضافة إلى حجوزات بعد انتهاء الموسم الدراسي مباشرة. وتأتي كل من النمسا وألمانيا وسويسرا وتركيا على رأس القائمة في حجم الطلب للصيف الحالي،وبلغ معدل إشغال الرحلات إلى تلك الوجهات 90% حاليا، في حين تراجع الطلب قليلا على لندن بسبب الحوادث الأخيرة. وتوقع العاملون بالشركات السياحية ان يرتفع الإشغال إلى 100% خلال العشرة أيام القادمة. ويرتفع إجمالي إنفاق سكان دولة الامارات على السفر والسياحة بالخارج إلى نحو 76,2 مليار درهم العام الحالي، مقارنة مع 71,9 مليار درهم العام الماضي، بزيادة 5,9%، بحسب توقعات مجلس السفر والسياحة العالمي. ومن المتوقع أن يرتفع حجم إنفاق سكان الدولة على السفر بنسبة 2,2% سنوياً ليصل إلى 137,4 مليار درهم بحلول العام 2024.
//