الامارات العالمية للالمينيوم مستعدة لتلبية الطلب الاوروبي المتزايد

طباعة
صرحت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم عن استعدادها لتلبية الطلب الاوروربي المتزايد على مادة الألمنيوم خلال مشاركتها بالدورة العاشرة لمعرض"ميتيف الدولي للألمنيوم " الذي عقد بمدينة فيرونا الإيطالية مؤخرا . وأشار الرئيس التنفيذي للتسويق في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وليد العطار إلى أن تعزيز الوعي العام بالشركة في السوق الأوروبية يمثل جزءا من إستراتيجية نمو الشركة خاصة في ظل حاجة دول الإتحاد الأوروبي إلى إستيراد نحو 60% من إحتياجاتها من الألمنيوم الأولي، وصدرت الشركة في العام 2013 نحو ربع إنتاجها إلى أوروبا وهو الرقم المرشح للزيادة في السنوات المقبلة. وأضاف العطار أن منتجات الشركة تستخدم بشكل واسع من جانب مصانع السيارات وشركات صناعات الفضاء في دول الإتحاد الأوروبي كما أن مؤشرات الطلب في إرتفاع متواصل. مشيرا الى أنه مع التشغيل الكامل للمرحلة الثانية من مصهر " إيمال " منتصف يونيو الجاري إرتفعت الطاقة الإنتاجية الإجمالية لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم إلى 4.2 مليون طن سنويا وهو الأمر الذي يضع الشركة ضمن قائمة أكبر خمسة منتجين للألمنيوم الأولي في العالم خارج الصين و يمنحها القدرة على خدمة هذه السوق المتنامية. وسلط جناح الشركة بالمعرض الضوء على الموقع المثالي الذي تتمتع به الشركة لخدمة السوق الأوروبية وقائمة منتجاتها المتخصصة التي تتكون في معظمها من منتجات الألمنيوم ذات القيمة المضافة. وذكر العطار أن الشركة ومن خلال الترويج لمرافقها وقائمة منتجاتها أكدت قدرتها على الوفاء بالطلب المتنامي على منتجات الألمنيوم عالية الجودة في السوق الأوروبية. وتمتلك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم مكتبين في زيوريخ وميلان مدعومين ببنية تحتية متكاملة من مرافق ومستودعات ميناء الشحن ما يمكنها من توفير منتجات الألمنيوم لعملائها بمختلف أنحاء أوروبا في الوقت المناسب.