شركة "ميدغلف" تقول أنها لن تستطيع على الأرجح الالتزام بهامش الملاءة المحدد من الجهات التنظيمية

طباعة

قالت شركة المتوسط والخليج للتأمين وإعادة التأمين التعاوني "ميدغلف" المدرجة في السوق السعودي إنها لن تستطيع على الأرجح الالتزام بهامش الملاءة المحدد من الجهات التنظيمية، وذلك بعد أن تلقت الشركة إنذارا نهائيا من ساما لإصلاح أوضاعها بحلول نهاية العام الحالي.

وموضحة أنه في حال عدم استيفائها لمتطلبات هامش الملاءة المالية في المهلة المحددة، فإن ساما سوف تمنع الشركة من إصدار أو تجديد أي وثائق وذلك حماية لحاملي وثائق التأمين والمستفيدين منها.


وأشارت ميدغلف إلى أن العملية التي قامت بها مؤخرا لتعديل أوضاعها وانخفاض خسائرها المتراكمة، نتيجة تخفيض رأس المال وعكس المخصصات، لم يؤدِّ إلى تحسين هامش الملاءة الفعلي المشار إليه في خطاب ساما.