الخلل الديموغرافي يضع اليابان في مفترق طرق

طباعة
في معرض تحليله لاداء الاقتصاد الياباني والمؤشرات الاقتصادية الاخيرة لليابان، قال كبير المستشارين باسواق المال دوت كوم عمرو عبده ان اليابان الان عند مفترق طرق بسبب تغير التركيبة الديموغرافيه. واوضح ان معدل المواليد هو 1.4 طفل لكل عائلة مقارنة بالدول الاخرى، ما يؤدي بدوره الى انحسار الشريحة المنتجة في اليابان وبلتالي الى الاقتصاد الياباني ما يمكن ان يضعف اليابان بشكل عام. واوضح عبده انه في هذة الحالة لن يكون هناك شريحة منتجه لتحمل برامج الرعاية الصحية والانفاق الحكومي. ويقول عمرو عبد ان احد ابرز الاشياء التي كانت تميز اليابان عن غيرها من الدول هو اعتمادها على تمويل العجز ذاتيا، ولكن احد مخاطر انحسار الشريحة المنتجة ان اليابان قد تلجأ الى السوق العالمي لتمويل العجز لديها.    
//