صفقة الغاز القطري لبولندا مهددة بالإلغاء

طباعة
قال رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك ان بلاده قد لا تضطر لدفع ثمن الغاز الطبيعي المسال التي اتفقت على شرائه من قطر  بسبب تأخيرات في بناء مرفأ غاز بولندي، وبموجب عقد "الاستلام أو الدفع" الموقع في عام 2009 مع شركة قطر غاز الحكومية ستشتري شركة "بجنيج" المحتكرة للغاز في بولندا مليون طن من الغاز المسال سنويا لمدة 20 عاما بسعر يرتبط ارتباطا وثيقا بسعر النفط الخام. وكان من المقرر أن يبدأ تسليم الغاز هذا العام. ويلزم الاتفاق شركة بجنيج التي تديرها الدولة بدفع ثمن الغاز المسال سواء كان أول مرفأ للغاز في بولندا على ساحل بحر البلطيق جاهزا أم لا، وتسببت مشكلات متعلقة بالبناء في تأخر تدشين المرفأ إلى ما بعد 2014.
//