دبي العالمية تفاوض لتأجيل موعد قرض قيمته 10.5 مليارات دولار

طباعة
تجري مجموعة دبي العالمية محادثات مع دائنين لتمديد فترة استحقاق قرض بقيمة 10.5 مليارات دولار يستحق في 2018 ، حسب ما ورد في صحيفة البيان نقلا عن الفاينانشيال تايمز. وأضافت الفاينانشيال تايمز أن المجموعة كانت عرضت الأسبوع الماضي سداداً مبكراً لقرض بقيمة 4.1 مليارات دولار يستحق في سبتمبر 2015 إذا وافق المقرضون على تمديد استحقاق 2018 إلى 2022. وأكدت فايننشال تايمز أنه على الرغم من التصحيح الحاد في سوق الأسهم الأسبوع الماضي، إلا أن الاقتصاد استعاد عافيته بقوة تعويلاً على تجارة قوية، وتدفق سياحي، بفضل مكانة الإمارة كوجهة آمنة. وتعتبر بنوك إتش إس بي سي وستاندرد تشارترد، ولويدز، من بين أكثر من 100 مقرض رئيسي لدبي العالمية. ويمثل بلاكستون وكليفورد تشانس المجموعة في المحادثات مع المجموعة. وقد رجبت مجموعة من المقرضين بالعرض واصفين إياه بالعرض المعقول. وقال مسؤول مقرب من دبي العالمية إن الشركة ستواصل التفاوض مع المقرضين حول تفاصيل الاقتراح. وكانت المجموعة ذكرت أنها تمتلك السيولة الكافية لسداد 4.1 مليارات دولار في سبتمبر 2015، بعد بيع أصول تمتلكها ذراعها الاستثمارية (استثمار).