وكالة الطاقة تتوقع زيادة استهلاك النفط مع تسارع النمو العالمي

طباعة
صرحت وكالة الطاقة الدولية أن الطلب العالمي على النفط سيزيد بوتيرة أسرع هذا العام مع تسارع النمو الاقتصادي ليتخطى المعروض حتى مع بلوغ إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة مستويات قياسية مرتفعة. وقالت الوكالة إن الاستهلاك العالمي للنفط سيرتفع 1.3 مليون برميل يوميا هذا العام بزيادة 50 ألف برميل يوميا عن توقعاتها السابقة. وأوضحت الوكالة في تقريرها الشهري "نمو الطلب العالمي على النفط اكتسب زخما تدريجيا على ما يبدو في الثمانية عشر شهرا الأخيرة مدفوعا بالتعافي الاقتصادي في الدول المتقدمة،  "معظم اقتصادات دول منظمة التعاون والتنمية تخلصت بدرجة كبيرة من قيود الركود الاقتصادي وهناك نمو قوي ببعض الدول في قطاعات التصنيع والبتروكيماويات كثيفة الاستهلاك للطاقة." ويتسارع إنتاج النفط الأمريكي ومن المتوقع أن يزيد 780 ألف برميل يوميا هذا العام لكن سيتعين على منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" أن تضخ المزيد هي الأخرى لتلبية الطلب المتنامي. ورفعت الوكالة التي تقدم المشورة بشأن سياسة الطاقة لمعظم الدول المستهلكة الرئيسية توقعاتها للطلب على نفط أوبك هذا العام بمقدار 200 ألف برميل يوميا إلى 29.4 مليون برميل يوميا. وأضافت إن الطلب على مدى الأشهر القليلة الماضية استنزف مخزونات النفط رغم ارتفاع الإنتاج. وقالت الوكالة التي مقرها باريس إن مخزونات النفط في الدول الصناعية تراجعت في نوفمبر 53.6 مليون برميل وهو أكبر انخفاض شهري منذ 2011.