أرباح بنك أبوظبي الوطني في النصف الأول ترتفع 7.9% إلى 2.8 مليار درهم

طباعة
حقق بنك أبوظبي الوطني صافي أرباح بلغ 2.829 مليار درهم في النصف الأول من العام المنتهي 30 يونيو 2014 بارتفاع 7.9% عن النصف الأول من عام 2013. وبلغ صافي أرباح الربع الثاني (أبريل إلى يونيو) 1.424 مليار درهم بارتفاع 1.3% مقارنة بالربع الأول 2014 و.517% عن الربع الثاني 2013. وتعكس نتائج الربع الثاني والنصف الأول بشكل عام تحسن الإيرادات من الرسوم والانضباط في النفقات. وبلغت ربحية السهم المخفضة 0.56  درهم للنصف الأول 2014، بارتفاع 7.7% عن  ربحية السهم في النصف الأول من العام الماضي. وبلغت نسبة العائد السنوي لحقوق المساهمين في النصف الأول 16% مقارنة بـ16.6% في النصف الأول من العام الماضي. من جانبه، صرح  رئيس مجلس الإدارة ناصر أحمد خليفة السويدي  إن بنك أبوظبي الوطني استمر في الربع الثاني من العام 2014 في تحقيق أداء جيد في مختلف قطاعات الأعمال، حيث تعكس النتائج احتفاظ البنك بقوته من خلال نمو الايرادات الرئيسية والعائدات. ومع دخولنا النصف الثاني من العام الجاري، سيستمر بنك أبوظبي الوطني في التركيز على تحقيق النمو على المدى الطويل مع الحفاظ على بيانات مالية قوية ومركز ثابت لرأس المال. وعلق الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الوطني اليكس ثيرسبي قائلا "تعتبر نتائج البنك في الربع الثاني دليلاً على نجاح الاستراتيجية حيث نشهد نمواً إيجابياً في مختلف قطاعات الأعمال خاصة ما يتعلق بالأعمال المرتبطة بالرسوم والعمولات. وأتوقع استمرار هذا التوجه خلال النصف الثاني والسنوات المقبلة. ونعمل يومياً على تنفيذ أهداف استراتيجيتنا ومهمتنا في "التركيز على عملائنا" أكثر، وتحقيق المزيد من النجاحات، وبناء علاقات عمل مع العملاء في القطاعين العام والخاص. في الوقت نفسه، تظل قوة الميزانية العمومية أولوية قصوى لنا، ونواصل التركيز عل الحفاظ على قوة السيولة ورأس المال".