انخفاض ارباح مايكروسوفت متأثرة بالاستحواذ على نوكيا

طباعة
أعلنت شركة "مايكروسوفت" عن أرباح أقل من المتوقع بسبب عملية الاستحواذ على وحدة "نوكيا" للهواتف المتحركة . ويسعى الرئيس التنفيذي للشركة "ساتيا ناديلا" الذي تولى ذلك المصب في أبريل/نيسان لخفض التكاليف في وحدة "نوكيا" للهواتف، بعدما استكملت "مايكروسوفت" عملية الاستحواذ عليها بقيمة 5.44 مليار يورو (حوالي 7.33 مليار دولار) . وفي الربع الثاني من العام الجاري انخفضت ارباح مايكروسوفت سبعة في المئة مقارنة بنفس الفترة منذ عام لتصل الى 4.6 مليار دولار وهو ما خالف توقعات المحللين. لكن سجلت عائدات الشركة نموا بلغ 17.5 في المئة بدعم من خدمة اي كلاود التي تقدمها الشركة. وأوضحت الشركة من خلال إعلان نتائج الأعمال، أن مبيعات الهواتف من "نوكيا" أضافت 1.99 مليار دولار لأرباح الشركة في الفترة المنتهية في يونيو/حزيران، على الرغم من أنها حققت خسائر تشغيلية فصلية بقيمة 692 مليون دولار.