وحدة لأوراسكوم للاتصالات توقع اتفاقا مع المصرية للاتصالات استعداداً لاطلاق شبكتها بحرية

طباعة
باعت الشركة المصرية للاتصالات حقوق استخدام جزء من بنيتها التحتية إلى وحدة تابعة لشركة أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا لتقترب الوحدة من إطلاق شبكة كابلات بحرية. وقالت الشركة: "إن شبكة الألياف الضوئية التي ستطلقها شركة مينا للكابلات البحرية ستربط عند اكتمالها بين ايطاليا ومصر والسعودية وسلطنة عمان والهند". وقال مروان حسين من أوراسكوم للاتصالات: "إن الشركة كانت تأمل أن تصبح الشبكة جاهزة للعمل في يونيو حزيران الماضي لكنها تأخرت بسبب إجراءات الحصول على موافقات الهيئات التنظيمية من أجل القطاع المصري من الشبكة". وأضافت: "إنه بعد توقيع اتفاقية حق الاستخدام مع المصرية للاتصالات تتوقع أوراسكوم للاتصالات إطلاق الشبكة في غضون عام إذ إن الإنشاءات البحرية اكتملت العام الماضي". وستدفع الشركة 30 مليون دولار في غضون هذا العام بموجب الاتفاق. وقالت أوراسكوم: "إن الاتفاقية تسمح للشبكة باستخدام كابل المصرية للاتصالات بين الزعفرانة على ساحل البحر الأحمر وأبو تلات على ساحل البحر المتوسط لمدة 20 عاما".